المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي تطلق منصة زراعية إلكترونية شاملة

المنامة:

دشنت المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي بالتعاون مع هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية والهيئة الوطنية لعلوم الفضاء وعدد من المؤسسات الرسمية، أول منصة زراعية شاملة بمملكة البحرين لتطوير وتعزيز القطاع الزراعي والنهوض به من خلال توحيد الجهود الوطنية لخدمة القطاع، عبر إنشاء قاعدة بيانات وطنية تساعد على تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية للمملكة.

وبهذه المناسبة أكدت الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة الأمين العام للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي، خلال حفل التدشين، أن المنصة AGRO.BH تأتي تنفيذاً للتوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، بضرورة إنشاء قطاع زراعي فعال يتوافق مع أهداف المشروع الإصلاحي والرؤية الاقتصادية 2030 ويسعى لإيجاد حلول تساهم في تحقيق الأمن الغذائي، وترجمة لرؤية الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، فيما يتعلق بتأمين البيئة الداعمة للتنمية المستدامة وتحفيز النمو الاقتصادي القائم على المعرفة، والتوجه الكريم الذي أسست له صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة ملك البلاد المعظم حفظها الله، من خلال رئاستها للمجلس الإستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي ومتابعتها الحثيثة لأعماله.

ونوهت الشيخة مرام أن المنصة جاءت لتواكب مختلف المتغيرات والتحديات التي باتت تواجه القطاع الزراعي، ولتكون هذه المبادرة جزء لا يتجزأ من عملية التنمية الزراعية وتطوير القطاع الزراعي، موضحة أن المنصة تخدم القطاع الزراعي بشكل مباشر وترتبط بالعديد من المشاريع الوطنية الأخرى من خلال توفيرها لبيانات محدثة ودقيقة تساعد في عملية التطوير الخاصة بالقطاع، وتدعم الأنشطة والبرامج الزراعية للمبادرة وتوثيقها في منصة عامة بالتعاون مع القطاعين العام والخاص.

وقالت: “حاولنا من خلال هذه المنصة أن نعمل بشكل كبير على أن تكون محطة مركزية لكافة البيانات والمعلومات الزراعية الشاملة والمتنوعة ومرجع لكافة المهتمين بالقطاع الزراعي، أو الراغبين في الاستثمار في هذا القطاع الحيوي، الأمر الذي يسهل عليهم أخذ تصور شامل عن القطاع ومعرفة التحديات المتوقعة والاحتياجات السوقية مما يشجع على تعزيز الاستثمار والابتكار في هذا القطاع”.

وتعد المنصة الإلكترونية الزراعية AGRO.BH قاعدة بيانات إلكترونية لتجميع وتوحيد المعلومات الزراعية بما يخدم تطوير القطاع الزراعي في مملكة البحرين بهدف تحفيز الاستثمار في هذا القطاع، وتحفيز إجراء البحوث العلمية في المجال الزراعي، وتوثيق الأنشطة والبرامج الزراعية التي تقام في مملكة البحرين.

وتستهدف المنصة المستثمرين من خلال توفير عدد من المطبوعات والبحوث الزراعية، إضافة إلى معلومات حول المناخ والتربة والماء، إلى جانب الإجراءات الخاصة بالاستثمار في مملكة البحرين، كما تستهدف الجهات الحكومية عبر توفير مصدر موثوق ومحدث للبيانات التي تخص القطاع كالشركات المصدرة والمزارع والمزارعين، بالاضافة إلى الأفراد الراغبين في اختيار الزراعة كمهنة، والمهتمين بالبستنة عبر نصائح خاصة بالحدائق الداخلية وطرق العناية بها.

من جهتها  أشادت المحامية دلال جاسم الزايد، رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية بمجلس الشورى، بإطلاق المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي أول منصة إلكترونية زراعية شاملة في مملكة البحرين تُعنى بتطوير وتعزيز القطاع الزراعي، والنهوض به من خلال توحيد الجهود الوطنية لخدمة هذا القطاع الحيوي والمهم، مثمنةً اهتمام المبادرة بإنشاء قاعدة بيانات وطنية تساعد على تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئة المملكة.

وأكدت المحامية الزايد أن إطلاق المنصة الزراعية الشاملة جاء ليؤكد الإرادة الوطنية المتجددة لتنمية القطاع الزراعي في المملكة، بما يترجم التوجيهات السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، والمتمثلة في اتخاذ الخطوات الكفيلة بتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي عبر مرتكزات أساسية، مثمنةً جهود الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، في تحقيق الاستجابة السريعة والعملية للتطلعات الملكية، من خلال تسخير كافة الإمكانيات، ودعم الجهود الوطنية المبذولة عبر مختلف المؤسسات لتحقيق الرؤى الطموحة نحو قطاع زراعي مستدام.

وثمّنت الدور الرائد لصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة ملك البلاد المعظم، رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، رئيسة المجلس الاستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي حفظها الله ورعاها، في وضع الأسس الرصينة والمستدامة لحماية وتطوير القطاع الزراعي، واعتباره جزء لا يمكن الاستغناء عنه في تحقيق الأمن الغذائي لمملكة البحرين، من خلال تبينها للعديد من المبادرات الملهمة والمحفزة لتنمية هذا القطاع والارتقاء بمخرجاته وإسهاماتهم في إطار العمل الحكومي والأهلي.

كما أعربت الزايد عن شكرها وتقديرها للدور الكبير للشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة، الأمين العام للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي، فيما أعربت عن عظيم الفخر والامتنان لمشاركتها وتكريمها خلال حفل إطلاق المنصة، اليوم الأربعاء، وهو ما كان له بالغ الأثر في دعم الإعداد لإطلاق المنصة الزراعية الشاملة، من خلال الإسهام مع المعنيين من منتسبي المبادرة في وضع الدليل الاسترشادي للعمل التجاري في القطاع الزراعي للمستثمر المحلي والأجنبي، بحيث يكون مرجع تشريعي متكامل، مبينةً أن حرص المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعية على الاستعانة بالرأي القانوني والتخصصي في هذا الجانب سيعزز فاعلية وقدرة المبادرة على تحقيق أهدافها بشكل منظم ومدروس من كل النواحي، ويعكس المهنية العالية للقائمين على المبادرة ورغبتهم الحقيقة في التوصل إلى نتائج طموحة. وأشادت الزايد بما تهدف إليه المنصة الالكترونية الزراعية الشاملة من استقطاب للمستثمرين عبر توفير عدد من المطبوعات والبحوث الزراعية، إضافة إلى معلومات حول المناخ والتربة والماء، إلى جانب الإجراءات الخاصة بالاستثمار في مملكة البحرين، واعتبارها مصدر موثوق ومحدث للبيانات التي تخص القطاع كالشركات المصدرة والمزارع والمزارعين، بالإضافة إلى الأفراد الراغبين في اختيار الزراعة كمهنة، والمهتمين بالبستنة عبر نصائح خاصة بالحدائق الداخلية وطرق العناية بها.

مشاركة

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى