رئيس حزب الجيل..يطالب
الدولة المصرية بمراجعة علاقاتها مع روسيا بعد موقفها من سد النهضة

كتبت سعاد حسنين

طالب ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية الدولة المصرية بمراجعة علاقاتها مع روسيا الاتحادية بعد موقفها غير المفهوم وغير المبرر والمخالف للقانون الدولى وقواعد التعامل مع الأنهار الدولية العابرة للحدود الذى أعلنه بوضوح مندوبها فى مجلس الأمن الدولي ” نيبينزيا “فى الجلسة التى عقدها لمناقشة طلبى مصر والسودان حول التعنت الاثيوبى فى قضية السد وأكد فيها المندوب الروسى تفهم بلاده لأهمية السد لملايين الاثيوبيين ورفض فى الوقت نفسه إندفاع دولتى المصب مصر والسودان مشددا أنه لا بديل لتسوية هذا الخلاف المائي عبر الوسائل السياسية الدبلوماسية فى إطار مفاوضات بمشاركة الدول الثلاث

واضاف ناجى الشهابي أن الغريب أنه فى الوقت الذى صدم فيه الموقف الروسى مائة مليون مصرى فإن بلاده تعلن رفع حظر السفر المفروض على مواطنيها من زيارة القاهرة وعودة السياح الروس لزيارة الاماكن السياحية فى مصر وكأن رفع الحظر هذا يجعلنا ننسى موقفها الذى يضر بمصر وحياة الملايين من شعبها الذى كان محل لروسيا !!

وأكد ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية أن موقف المندوب الروسى فى مجلس الأمن كان غير متوقع نظرا لأن بلاده لها مصالحها السياسية و الاقتصادية مصر بمليارات الدولارات سواء فى بناء محطة الضبعة النووية أو صفقة عربات قطارات السكك الحديدية .. الخ

واضاف ناجى الشهابي أن هذا الموقف الروسى الذى يتعلق بمياه النيل شريان الحياه لمصر والمصريين يتطلب مننا أن نراجع العلاقات مع روسيا بل يجعلنا أيضا نرفض زيارة السياح الروس ونتعامل مع روسيا وغيرها من دول العالم على أساس موقفهم من قضية سد الخراب الاثيوبى

وأشار الشهابي إلى أن الصين صاحبة الاستثمارات الكبيرة فى اثيوبيا وفى السد كان موقفها أفضل من موقف روسيا الاتحادية

مشاركة

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى